وسط حضور متميز واستثنائي, دشنت الشاعرة نضال حسن الحاج مساء امس الاربعاء بالقاعة الرئاسية لقاعة الصداقة بالخرطوم, ديوانها الشعري الاول الموسوم بـ(الريدة الحتالة الاولى).. وذلك بتشريف اللواء الركن عبد الرحمن الصادق المهدي مساعد رئيس الجمهورية والسفير السعودي بالخرطوم ومعتمد ام درمان وابوحجار بولاية سنار ولفيف من الشعراء والفنانين والاعلاميين والمهتمين بحركة الشعر في السودان.. وقد حفلت الليلة المحضورة بمشاركات نوعية من الفرق التراثية بجانب القراءات الشعرية التي تبارى فيها الاستاذ محمد طه القدال الذي قدم دراسة نقدية قصيرة للديوان بجانب الشاعر ازهري محمد علي والمحتفى بها.
واختتمت الليلة بوصلة غنائية من الفنان سيف الجامعة..
ليلة (الريدة الحتالة الاولى) اكدت بثقة بان الخرطوم قادرة على صناعة الدهشة وقادرة على طرد شبح الاحباط وتقديم نفسها بشكل جديد.
الجدير بالذكر بان بنك الخرطوم كان هو الراعي الرسمي للاحتفالية الوسيمة.

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY