هدد الاتحاد الدولي لكرة القدم، اليوم الخميس، نادي المريخ السوداني، بفرض عقوبات خطيرة، منها الهبوط إلى درجة أدنى في الدوري المحلي.

وجاءت تهديدات الفيفا، على خلفية تداعيات قضية المستحقات المتأخرة للإيفواري ديدييه ليبريه.

ورغم أن المريخ قام بتسوية مستحقات ليبريه، لكن الفريق الأحمر لم يدفع مستحقات تبلغ 7 آلاف دولار للفيفا.

وقال كمال شداد، رئيس اتحاد الكرة، في تصريح اعلامية اليوم “الإنذار الذي أرسله الفيفا للمريخ خطير للغاية، ويحمل تهديدات صريحة بتحويل الفريق إلى لجنة الانضباط”.

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY