معتصم محمود: عودة منيب للمريخ !!

0
409

@ في سبعينات القرن الماضي اشترى قطب المريخ (منيب عبده ربه) كأس ذهب للمريخ من السوق !!
@ فعل القطب المريخي ذلك بعد ان فشل مريخه في حصد كاس الذهب الذي احتكره الهلال .
@ كأس منيب لم تكن له اية قيمه ادبيه بعد ان خسر الفريق في الميدان بقدم ابونا علي قاقارين .
@ بعد اكثر من (40) عاماً يكرر المريخ ذات الفعله بمحاولة شراء لقب الدوري بالفرنك السويسري وعبر محكمة كأس !!
@ المريخ خسر في الميدان على يد السلاطين وبقدم لاعب صغير اسمه (منتصر عثمان) .
@ قرار لوزان لن يمسح هزيمه الفاشر المذلة.
@ الهلال انتزع اللقب رجاله وحمرة عين و المريخ كعادته يبحث عن اللقب عبر المكاتب .
@ اخوان بشه انتزعوا اللقب رغم خصم الفيفا (6) نقاط واكدوا استحقاقهم اللقب عبر قمة ابو ظبي .
@ تاريخ الهلال لا يعرف القاب المكاتب فالازرق لا يأكل جيفه .
✍🏽 غداً مباراة الهلال والرواندي والخوف كل الخوف من اضاءة الاستاد التعباااااانه .
@ على الهلال ان يؤدي مبارياته عصراً لحين تحسين الاضاءة.
@ ما صرفه كردنه على غرفته الزجاجيه كان كفيلاً بتأهيل الاضاءه .
✍🏽 اخشي من مدافع الهلال النيجيري اكثر من هجوم الخصم .
@ على بوي مراقبة (امانويل) اكثر من هجوم الخصم والجريف الذي شهدناه امام السوكرتا اسوأ واضل .
@ الرواندي لم يحرز غير هدف وحيد في مشواره الافريقي (4 مباريات) لكن شباكه لم تهتز ابداً.
@ من عاليه نقول (الخوف على شباك الهلال من هجوم الخصم محدود فالمعركه الحقيقية ستكون بين هجوم الهلال والدفاع الرواندي الصلد .
@ علي التونسي ان يلعبها هجوميه كاسحه ليحسم النتيجه من الخرطوم .
@ الشعله والضي في المقدمه، البرازيلي والكنغولي من الاطراف .
@ هجوم رباعي كاسح .
✍🏽 احسنت دائره الكره وهي تعاقب (الثعلب) بغرامه ماليه وتأمره بالانخراض في التمارين .
@ (الثعلب) امهر لاعب سوداني تواجده في التشكيله ضروري لكنه يعاني من حرب السمسار .
✍🏽 علمت من تجمع اندية الخرطوم ان نادي الامتداد مع خيار التجمع ودعمه لهاشم خلف الله .
@ قيادي التجمع اثنى علي سكرتير الامتداد ووصفه بالقيادي البارز والمتعاون في صفوف التجمع .
@ قيادي مناصر للمرشح ونسي اكد فوز مرشحهه .
@ القيادي المذكور قال لي ( الانتخابات يحسمها المناديب عبر الصندوق وليس قرارات التجمع في الاجتماعات)
✍🏽 جاء في الانباء ان المريخ دخل في مشروع (تاكسي) مع مستثمر .
@ الرأي عندي ان مشروع (طيران) انسب للمريخ من مشروع تاكسي .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here