عودة شداد وأبوسن بعد مشاركة ناجحة في ورشة وافتتاح مكتب التطوير بأثيوبيا

0
36
عاد إلى العاصمة الخرطوم في الساعات الأولى من فجر الثلاثاء 12 فبراير 2019م البروفسير كمال حامد إبراهيم شداد؛ رئيس مجلس إدارة الاتحاد السوداني لكرة القدم، ومستشاره الأستاذ مازن أبوسن قادمين من العاصمة الاثيوبية أديس ابابا بعد المشاركة في ورشة التطوير والدعومات المالية للمراحل السنية وكرة القدم النسائية، يوم الأحد 10 فبراير 2019م، وافتتاح مكتب التطوير الاقليمي الثالث في افريقيا بأديس أبابا بعد مكتبي السنغال وجنوب افريقيا، والذي تم بتشريف المستر جياني انفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، والأمين العام للاتحاد فاطمة سامورا، والمستر أحمد أحمد رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم (كاف)، وعلى شرف المناسبة إلتقى البروف شداد وأبوسن بالثلاثي ودار حديث طيب، وتم تقديم دعوة رسمية عبر مدير مكتب رئيس الفيفا المستر فردريكو رافيكوني لزيارة انفانتينو وسامورا إلى السودان..
الأستاذ مازن أبوسن أوضح ان الورشة التي انعقدت بالاحد تم فيها شرح المعايير الجديدة لتقديم دعومات الفيفا، ومعايير إقامة منافسات البراعم والناشئين، وتطوير كرة القدم النسائية، وتطوير الحكام، مبيناً أنها أضحت معايير إجبارية لتلقي الدعومات من الاتحاد الدولي .. وأضاف مازن أن الورشة شهدت توضيح الموجهات العامة في (الحوكمة المالية)، بما يخص استخدام اموال الفيفا في التطوير.. وذكر أبوسن أن البروف شداد في مشاركته بالورشة تحدث عن المصاعب التي تواجهها دول مثل السودان، ارتيريا والصومال لتطوير المنافسات السنية، مناشداً ان تكون السنة الأولى للخطط، حتى تمنح الاتحادات فرصة تأسيس برامج مستدامة ولاتضطر إلى إنشاء منافسات صورية لتلقي الدعم كما حدث بالسابق.. وأشار رئيس الاتحاد أيضاً إلى ضرورة إيجاد آلية فاعلة للتواصل مع مكتب التطوير في زيورخ مستعرضاً المصاعب التي واجههوها في تلقي الرد على المراسلات والاستفسارات المرسلة من جانبهم..

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here