مصطفى احمد مختار: الهلال هلا

0
116

×حقق هلال السودان نصرا غاليا ومفرحا علي فريق زيسكو الزامبي بثلاثة أهداف وضعت الهلال في صدارة مجموعته ومنحته المباراة دفعة قوية ليضع قدما في دور الثمانية إذا نجح في تخطي ناكانا الزامبي بالخرطوم وحقق أي تعادل مع فريق الأشانتي كوتوكو.
×رغم أن الهلال أضاع نصرا تاريخيا إلا أن الجمهور الأزرق خرج منتشيا بالنصر والنتيجة وظل يهتف ويشجع بقوة حتي تحقق النصر الكبير والفضل يعود أولا لجمهور الهلال ثم أبطال الفرقة الزرقاء والذين تنتظرهم مباريات صعبة لضمان التأهل للدور الثاني من الكونفدرالية.
×الهلال ظل متواجدا علي الدوام في المحافل الإفريقية وخاصة بطولة الكونفدرالية التي سبق أن حقق فيها نتائج باهرة أيام المدرب التونسي سفيان الحيدوسي والخبرة التي يتمتع بها الهلال في مشاركاته الأفريقية كافية لتمنحه التفوق علي بقية الفرق في مجموعته إضافة للسمعة الطيبة للهلال في أفريقيا سواء كان في مشاركاته في دوري الأبطال الأفريقي والذي حقق فيه الهلال انجازا للكرة السودانية بصعوده للنهائي الأفريقي في عامي 1987 و1992 أمام الأهلي القاهري وأمام الوداد البيضاوي.
×الهدف الذي أحرزه المدفعجي عبد اللطيف بوي من قذيفة صاروخية خارج المرمي أعاد للأذهان هدف بوي في مرمي الحارس المصري عصام الحضري في لقاء القمة بين الهلال والمريخ وهذا يؤكد أن اللاعب بوي يتمتع بقدرة عالية علي التهديف من خارج المرمي ومن زوايا مختلفة.
×كشفت المباراة غياب اللاعب صانع الألعاب في الهلال حيث سيطر فريق زيسكو علي منطقة الوسط طيلة المباراة ولم يفلح الكوكي في تبديلاته حيث كان المتوقع الدفع بلاعبين مثل بشة الصغير لتنشيط وسط الملعب وصناعة الأهداف للمهاجمين .
×كما قلت من قبل فإن المدرب الكوكي غاب عن السودان لفترة طويلة وهو لايعرف شيئا عن لاعبي الهلال الان ويجب أن نترك المهمة للمدرب صلاح محمد ادم علي الأقل في الفترة الحالية علي أن يكون الكوكي مستشارا فنيا حتي يتجاوز الهلال هذه المرحلة.
×حارس مرمي الهلال جمال سالم من أفضل حراس المرمي في السودان وهو يتمتع بخبرة في المشاركات أفضل من البديل يونس الطيب لذلك نتمني أن لا يتعرض جمال سالم لأي انتقدات تحبطه بسبب بعض الخطاء الطفيفة.
في الويب
×التعديلات الفنية التي أطلقها ألفيفا لتطبق في شهر يونيو القادم لعل أهمها تعميم تطبيق تقنية الفيديو علي جميع الدوريات والمنافسات في العالم.
×رسالة للكوتش هيثم مصطفي بأن يراجع قرار إعتزاله من تدريب فريق الأمل عطبرة ويا هيثم لن تجد الطريق مفروشا بالورود ولابد من مواجهة المصاعب وعبور المطبات بالصبر والتحمل.
×تعطل كثيرا إفتتاح مدينة السودان الرياضية رغم إكتمال معظم منشات المدينة فماذا يدور خلف الكواليس ياتري؟
×جمهور الهلال الوفي ظل متواجدا خلف الفريق وهو يؤازره بقوة في كل المباريات إنه حقا جمهور عظيم يستحق التحية.
×أهلا بيه الهلال هلا وكوكب الأفراح في السما إتدلي
سيد بشاير الكون النور الحلة أم قمر دورين في الأرض يتجلي

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here