مدير البطولة العربية يرد على قرار الأهلي.. ويصرح: من قال أننا سندعوه للنسخة المقبلة؟

0
276

وصف طلال آل الشيخ، مدير بطولة كأس زايد للأندية الأبطال “البطولة العربية”، بيان النادي الأهلي وقراره بشأن البطولات العربية المقبلة بـ”الغريب”، وشدد على أنه لم يُصرح أحد بأن الأهلي ستتم دعوته للنسخة المقبلة من البطولة.

وسبق وأصدر مجلس إدارة النادي الأهلي بيانا رسميا تضمن النقطة التالية ” مقاطعة البطولات العربية القادمة بسبب الإساءات المتكررة من الرئيس الحالي للاتحاد العربي لكرة القدم بحق مجلس إدارة الأهلي الممثل الشرعي للنادي وأعضاؤه وجماهيره الأمر الذي يسلب الاتحاد العربي مظلته التي من المفترض أن تجمع الأندية العربية على الحب والأحترام المتبادل”.

وقال طلال آل الشيخ في تصريحات عبر برنامج “الديوانيه” بالقناة “الرياضية السعودية” “إذا أردنا أن نسمي الأشياء بمسمياتها والتعليق على البيان الغريب الذي صدر من مجلس إدارة النادي الأهلي، فهو شر البلية ما يُضحك”.

وتابع “الأهلي نادي كبير وعريق، ويمتلك جماهير عريقة وهو نادي صاحب تاريخ ولا يمكن لأحد أن يتجاهله بأي حال من الأحوال، لكن ما أتمناه، أن تلك العراقة يجب أن تواكبها إدارة على نفس المستوى الكبير لهذا الكيان كي تحافظ على مستواه وترتقي به”.

وصرح “الأهلي هو أحد رموز أنديتنا العربية، وبالتالي يجب أن تكون إدارته على نفس المستوى”.

وأكمل “الأهلي هو من طلب المشاركة في النسخة الأخيرة من البطولة العربية، وخرج من البطولة ولم يقدم أي احتجاج أو اعتراض على أي شأن من شؤون البطولة، والاتحاد المصري لكرة القدم أعلن منذ فترة عدم جمع أي نادي بين البطولة الأفريقية والعربية”.

وأضاف “اذا من الطبيعي أن لا يشارك الأهلي في النسخة المقبلة، فهل أخرج هذا البيان بعد معرفته بتلك الأمور، ثم من قال للأهلي أنه سيتم دعوته للمشاركة في النسخة المقبلة من البطولة العربية من الأساس”.

وواصل “الأهلي بالطبع أحد الأندية المميزة، لكنه شارك في البطولة العربية وخرج من دور الـ16 أمام الوصل الإماراتي، مثله مثل أي نادي، نحن حاليا نعمل بنظام جديد للبطولة، وليس شرطا أن يتواجد نادي بعينه من أي بلد”.

وشدد “البطولة أصبحت كبيرة للغاية، وليس شرطا وجود الأهلي من عدمه، هذا أمر لا يعنينا، هناك أمور غريبة فيما يخص بيان النادي الأهلي”.

واختتم “هل تريد إدارة الأهلي أن تُخفي بعض السلبيات من خلال تشتيت الجماهير، تلك أساليب قديمة، أتمنى لإدارة الأهلي التوفيق وأن يحققوا تطلعات وأحلام جماهيرهم المستحقة عبر العمل النموذجي وبعيدا عن الضوضاء الذي لا وجود له”.

وأعلن تركي آل الشيخ رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، استمراره في منصبه حتى نهاية فترته الرئاسية، متمنياً استمرار التعاون والعمل المشترك بين الاتحاد وأعضائه ولجانه لما فيه تطور ونجاح رياضة كرة القدم في الوطن العربي.

وكانت تقارير إعلامية عديدة تحدثت عن إمكانية قيام آل الشيخ بالاعتذار عن منصبه، وهو ما جعل أعضاء اللجنة يطالبونه بالبقاء حتى لبى نداءهم وأكد بقاءه لنهاية فترة رئاسته.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here