هجوم كاسح على ’’مندوبة قناة الحدث’’ بالخرطوم بسبب ’’البنطلون’’.. !!

0
426

تعرضت المذيعة بقناة الحدث المتواجدة هذه الايام بالعاصمة الخرطوم ’’رفيدة يس’’, سودانية من ام مصرية.. تعرضت لهجوم كاسح من متابعي صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي ’’فيس بوك’’ وذلك بسبب الملابس التي ارتدتها في زيارتها لمنزل شهيد الثورة عبد العظيم.. حيث علق الكثيرون على ملابس الاعلامية ووصفوها بالخادشة للحياء بحكم انها تظهر اماكن حساسة من جسدها.

’’المشاهد’’ تابعت تعليقات متابعي الصفحة واختارت بعض النماذج التي تم فيها انتقاد الاعلامية الثائرة بقسوة شديدة.. حيث كتب ’’مزمل محمد آدم’’: ’’بصراحة ي رفيدة ياسين لبسك دا إذا إنت مسلمة حقاً لا يليق بك ولا بالإسلام كل مفاتنك برأ سيحاسبك ربنا علي عرض مفاتنك حساب عسيراً.. نعم نقدر دورك العظيم البتقومي بيهو ورسالتك لكن اعتبريني أخ لك وانا م بترضي اختي تظهر كدا واقبلي نصحي ونسأل الله لنا ولك الهداية مزمل محمد آدم’’.

اما ’’طلحة ابراهيم’’ فقد قال: ’’اول حاجة ربنا يرحمه رحمة واسعة ويدخله فسيح جناته الحاجة التانية يا جماعة التعليق علي اللبس ما انصرافية … بالعكس دا صميم الموضوع (لانو لو جابو ليك كباية فيها موية ما بتعاين للجزء المليان بس بتعاين للكباية كلها ولو لقيتها ما نضيفة ممكن ما تشرب منها ) … مجهودها مقدر بس رايكم شنو لو اتحجبت ؟؟ اكيد صورتها بتكتمل .. اما اذا هي ما مسلمة ف دا موضوع تاني’’

بينما قال ’’ابوبكر عمر علي’’: ’’تعليقات الناس ذكرتني كلام الشيخ المربي محمد سيد حاج قال: (اصبح المنكر مالوف حتى صار بين الناس معروف حتى اذا انكر المُنكَر مُنكِر انكر الناس عليه انكاره) لاحول لله من بنطلونك علي الاقل احترمي عمك الجمبك دا خط الاستواء بتاعك ظاهر’’.

’’عزة محمد’’ شاركت في النقاش وقالت: ’’زولة كويس وناجحة وثورجية وكنداكة بجد بس عيبك الحجاب اذا مسلمة معروف هو فرض وكل شعيرة بجميرة م تغرك الحياة الدنيا اختي الفاضلة فانيا وان طالت في النهاية اي زول ربنا بحاسبو براهو وانا كزولة معجبة ب ادائك المهني بحاول أنصحك ويمكن تقري تعليقي دا او يمكن لا وفي النهاية أسأل الله الهداية لك ولكل الما محجبات’’.

اما ’’المدير’’ فقد شارك بقوله: ’’ظهورك هكذا سيضعف مما تقدمى للمجتمع والنظره ستكون سلبية لكي مهما فعلتي لذلك التزمي بما أمرتي به لتكتمل صورتك كاملة دون سلبيات .عذرا للعقلاء فقط ليس المطبلين’’

الجدير بالذكر ان مندوبة قناة ’’الحدث’’ قامت بزيارة اسرة الشهيد عبد العظيم وقامت بنشر تقرير خاص بالزيارة مرفوقاً ببعض الصور التي اثارت الكثير من الضجيج حيث كتبت ’’رفيدة يس’’ الآتي:

التقيت والد الشهيد عبد العظيم أو عظمة كما يحلو لوالده وأصدقائه مناداته،
هذا الرجل الصابر المناضل لم يكن مستغربا بالنسبة لي أن ينجب مثل عظمة فالصمود يعتبر جينا وراثيا في هذه الأسرة،غلبته دموعه عندما ناديته يا أبوي فضمّني بإحساس الوالد وقال لي والدموع تتسلل من عينه:
“أنا فقدتا عبد العظيم بس ربنا عوضني بآلاف الأبناء زيك كده يا بتي عشان كده أنا حسي رغم الألم متصبر ومرتاح”.
أوصيكم خيرا بأهالي الشهداء فجميعنا أبناءهم ولهم علينا حق الاطمئنان والسؤال.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here