النجم يثأر من الهلال في ام درمان ويتصدر

0
50

رد النجم الساحلي التونسي مساء اليوم السبت، الصاع للهلال السوداني في عقر داره ملعب “الجوهرة الرزقاء” بمدينة أم درمان، محولًا تأخره إلى فوز بنتيجة (2-1) ضمن الجولة الرابعة بدوري أبطال إفريقيا.

وثأرالنجم الساحلي لخسارته من الأزرق السوداني في الجولة السابقة بملعب رادس في تونس، ليقبض على صدارة المجموعة الثانية بـ9 نقاط، متقدمًا على الأهلي الوصيف بنقطتين، بينما تجمد الهلال بالمركز الثالث وفي جعبته 6 نقاط.

وأكمل الفريقان المباراة بـ10 لاعبين بعد طرد نصر الدين الشغيل من الهلال، وحارس المرمى مكرم البديري من النجم الساحلي في الوقت بدل المحتسب.

تقدم وليد الشعلة للهلال في الدقيقة 30، وأدرك النجم الساحلي التعادل بهدف عكسي من قدم قلب الدفاع عمار الدمازين في الدقيقة 35، قبل أن ينجح إيهاب المساكني في ترجيح كفة الضيوف بالهدف الثاني في الدقيقة 70.

الشوط الأول

أظهر الهلال نزعة هجومية منذ البداية، لكن النجم الساحلي نجح بالتدرج في امتصاص اندفاع الهلال ونجح في مقاسمته الأداء، خصوصًا في الوسط الذي برز فيه مجهود الثلاثي أبو عاقلة والشغيل وبشة الصغير.

ولم ينجح الهلال في تهديد مرمى إلا في الدقيقة 27 و28 من كرتين لعمار الدمازين ووليد الشعلة، حيث افتقد الأول التركيز في الكرة التي العالية التي قابلها برأسه فمرت جوار القائم الأيسر.

وفي الدقيقة 30 نجح الهلال في التقدم بهدفه من الكرة التي مررها نصر الدين الشغال بإتقان بين سيقان المدافعين، لوليد الشعلة الذي كسر مصيدة التسلل، وتخلص من الحارس مكرم البديري ووضع الكرة في المرمى بثقة.

ولم يهنأ الهلال بهدفه سوى 5 دقائق، حيث تمكن ماهر الحناشي ظهير النجم الساحلي من التلاعب بدفاع الهلال وعكس كرة عالية وقوية داخل الصندوق، قابلها قلب الدفاع عمار الدمازين وحاول تشتيتها لكنه أسكنها في مرماه.

ومع بداية الشوط الهلال تبديله الأول بخروج لاعب الوسط محمد دراج ودخول المهاجم العراقي عماد محسن، في أول مشاركة رسمية له، وهذا الهلال مسيطرا على الشوط الثاني منذ البداية.

وفي الدقيقة 59 ضاعت فرصة مؤكدة لنصر الدين الشغيل الذي افتقد التركيز فلامست الكرة العالية من مخالفة كتفه وهو داخل الست ياردات.

وفي الدقيقة 63 ضاعت فرصة ضربة رأسية للهلال، لعبها عمار الدمازين، حيث مرت كرته جوار القائم الأيسر.

وفي الدقيقة 66 أضاع سليم برشاوي فرصة هدف مؤكد حين سيطر بصدره، على كرة عالية خلف المدافعين، وحاول لعبها خلفية عالية لكن الحارس مكرم البديري تدخل وأبعد الكرة.

وبعدها بدقائق حول الحارس مركم تسديدة أطهر الطاهر من ركلة ثابتة إلى ركلة زاوية بأعجوبة.

ومن هجمة منسقة في الدقيقة 70، أحرز إيهاب المساكني، من الكرة التي مررها له داخل الست الياردات الفنزويلي البديل داروين جونزاليس، فواجه المساكني حارس الهلال الدولي الأوغندي جمال سالم ووضع الكرة في المرمى بهدوء.

وفي الدقيقة 77 طرد الحكم الجزائري مصطفى الغربال نصر الدين الشغيل بعد مخالفة، ولم يتأثر الهلال بالطرد وواصل سعيه بقوة لتعديل النتيجة، في ظل مجهودات ظاهرة لوليد الشعلة وعماد محسن العراقي.

وتحصل الهلال على عدة مخالفات حول الصندوق، كانت آخرها التي تسبب بها الحارس مكرم الذي أبعد الكرة بيده وهو خارج الصندوق، فطرده الحكم وارتدى إيهاب المساكني زي الحارس بدلًا عنه، لتنتهي المباراة بتفوق النجم الساحلي على مضيفه الهلال السوداني.

اترك رد